للبحث عن مقدمي الخدمات باللغة العبرية، اضغط هنا >



ما هو فيروس الورم الحليمي البشري (HPV)؟

هل تعلمون؟ يصيب فيروس الورم الحليمي الرجال والنساء على حد سواء. هناك العديد من التفاصيل التي من الضروري معرفتها عن فيروس الورم الحليمي لذا ندعوكم لتعلم بعض الحقائق المهمة، والأهم من ذلك، تعلم كيفية الوقاية منه.

​باختصار

1. يمكن لفيروس الورم الحليمي أن يؤدي لتطور أورام سرطانية، وخصوصاً سرطان عنق الرحم، وسرطان فتحة الشرج، وسرطان البلعوم وتجويف الفم وسرطان القضيب. حوالي 80% من الناس سيتعرضون لفيروس الورم الحليمي خلال حياتهم.

2. حوالي 80% من الناس سيتعرضون لفيروس الورم الحليمي خلال حياتهم. في الغالب يختفي الفيروس بنفسه ولا يسبب المرض. وفي نحو 10% من الحالات سيؤدي الفيروس إلى الإصابة بالمرض.

3. يمكن للنساء والرجال اليوم حماية أنفسهم من الفيروس بواسطة التطعيم.

ما هو فيروس الورم الحليمي البشري (HPV)؟

 

فيروس الورم الحليمي (HPV) هو فيروس شائع يصيب الرجال والنساء على حد سواء وينتقل غالباً عبر العلاقة الجنسية. هناك أكثر من 100 نوع من الفيروس، تعرف بعضها كأنواع عدوانية ترتبط بالإصابة بأنواع مختلفة من السرطان، مثل: سرطان عنق الرحم، وسرطان فتحة الشرج، وسرطان البلعوم وتجويف الفم، وسرطان القضيب وسرطان الفرج والمهبل. هناك أنواع يمكنها أن تسبب الثآليل (القمي) في الأعضاء التناسلية، وفي تجويف الفم وفي الأوتار الصوتية.

 

 

السرطان الاكثر انتشاراً الذي يسببه هذا الفيروس هو سرطان عنق الرحم. تكون الأورام الأولى في الغالب غير خبيثة، ولكن ان لم يتم علاجها في الوقت المناسب، يمكنها أن تتحول إلى أورام خبيثة. لذلك من المهم الالتزام بإجراء فحوصات دورية من أجل الكشف المبكر عن المرض.

هل تعلمون؟ لا يكفي استخدام الواقي الذكري (الكوندوم) للوقاية تماماً من العدوى بالفيروس.

كيف يمكن المساعدة في الوقاية من سرطان عنق الرحم؟


أ. إجراء فحوصات دورية لدى طبيب النساء، بما فيها فحص PAP.

ب. الحصول على تطعيم يساعد في الوقاية المبكرة من العدوى بأنواع الفيروس التي تسبب الإصابة بسرطان عنق الرحم. من المهم الحصول على التطعيم قبل اقامة العلاقة الجنسية الاولى.

يمكن شراء التطعيم بعد الحصول على وصفة من الطبيب المعالج – طبيب العائلة أو الأخصائي النسائي

 

هل التطعيم آمن؟

 

تصادق وزارة الصحة على استخدام التطعيمات فقط بعد مطابقتها المعايير الاكثر صرامة، وبشرط أن تكون آمنة. تمت دراسة تطعيم الورم الحليمي لأكثر من 15 سنة مع متابعة متواصلة لأعراضه الجانبية، وقد قدمت خلال هذه الفترة أكثر من 270 مليون جرعة من التطعيم حول العالم. وقد أقرت منظمة الصحة العالمية بأن التطعيم آمن جداً للاستخدام.

هل تعلمون؟ تعترف العديد من الدول حول العالم بنجاعة التطعيم. وقد سجلت الدول التي كانت نسبة التطعيم فيها مرتفعة انخفاضاً بنسبة بلغت نحو 90% على حالات العدوى بالأنواع التي يقاومها التطعيم، وعلى حالات الإصابة بالثآليل في الأعضاء التناسلية.

حول تطعيم GARDASIL®

®GARDASIL مخصص للبنات، والفتيات والنساء من سن 9 وحتى 45 سنة وللأولاد، والشباب والرجال من سن 9 وحتى 29 سنة.

يساعد التطعيم على الوقاية من العدوى بأنواع الفيروس الورم الحليمي 16 و 18 والمعروفة بأنها تسبب تطور سرطان عنق الرحم، وسرطان فتحة الشرج والفرج والمهبل و الأنواع 11و6 المعروفة بتسببها بثآليل في الأعضاء التناسلية.

يعطى التطعيم بثلاث جرعات على مدى نصف سنة. يفضل اعطاء التطعيم قبل التعرض للفيروس، ولكنه ناجع أيضاً عند تناوله بعد التعرض للفيروس. من المهم الإشارة إلى أنه حتى بعد الحصول على التطعيم يجب الاستمرار بإجراء فحوصات عنق الرحم الدورية (PAP).

يستحق مؤمنو كلاليت موشلام الحصول على تخفيض كبير يبلغ نحو 50% على تكلفة التطعيم عند شرائه من صيدليات كلاليت، مقارنة بتكلفته في السوق الخاص.

لمعلومات إضافية حول التطعيم من نوع ®GARDASIL



الإنضمام لكلاليت موشلام اونلاين الإنضمام لكلاليت موشلام اونلاين